رسالة ترحيب بالزائرين الكرام

أهلا بكم أيها الزوار الفضلاء نرجو أن تعجبكم وتفيدكم مدونتنا
حدث خطأ في هذه الأداة

الأحد، 21 مارس، 2010

احدث الروبوتات في العالم



روبوت الاحساس

كشف علماء جامعة"وسيدا" بطوكيو فى اليابان عن أحدث روبوت يمكنه أن يظهر 7 مشاعر مختلفة اهمها الضحك والاشمئزاز
ويستطيع الروبوت الجديد المسمى "كوبيان " استخدام كل جسمه ليعبر عن المشاعر المختلفة .ولديه حواجب وجفون وشفتين يتحركوا جميعا مثل البشر ،كما توجد لدى الروبوت ميزة الرقبة المتحركة التى تساعده على اتخاذ أوضاع للتعبير عن مشاعره.

ولإظهار الحزن تم برمجة "كوبيان" على إغلاق جفونه والانحناء للأمام ووضع يديه أمام وجهه كأنه يبكى،أما لإظهار السعادة يفتح الروبوت فمه كأنه يبتسم ويوسع عينيه ويرفع ذراعيه فى الهواء وكأنها فرحة الإنتصار،ولإظهار الاشمئزاز يقوم الروبوت بثنى شفتيه وثنى يد واحدة بشكل أنثوى .

"كوبيان " تم طرحه لأول مرة فى (مؤتمر تكنولوجيا الحاسب الألى باليابان ) فى عام 2008 لرعاية كبار السن،وبدا عرض تعبيرات وجه الروبوت باستخدام الوجه فقط ،ولكن العلماء أضافوا فيما بعد إمكانية تحريك الجسم بأكمله،بعد أن اشتكى المستخدمين من أنه من الصعب تفسير تعبيراته.

وبجانب إظهار "كوبيان"لمشاعره،فإنه يستطيع الإحساس بالبيئة المحيطة به والقيام بمهمات عدة من بينها التمريض .

ويمتلك "كوبيان"يدين من المطاط وذلك لكي يعطى الانطباع بالاحساس البشري
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


روبوت يستطيع تسلق الجدران



ابتكر الباحثون الأميركيون تكنولوجيا تسمح لروبوتات صغيرة في تسلق الجدران. هذا وتنتمي التكنولوجيا الجديدة الى قطاع الالتصاق الكهربائي المُراقب القادر على توليد الكهرباء الاستاتية بين سطحين.

يتمثل السطح الأول في الجدار الذي ينبغي أن يتسلقه الروبوت. أما الثاني فهو مجموعة أجهزة الاستشعار المركبة على بطن الروبوت.
للمرة الأولى، ستطبق هذه التكنولوجيا على عالم الروبوتات في محاولة لحل المشاكل المتعلقة بالجاذبية. ويمكن إضاءة أو إطفاء الحقل الكهربائي الاستاتي بواسطة وظيفة المراقبة التي تتمتع بها هذه التكنولوجيا. على صعيد أنواع السطوح التي يستطيع الروبوت العنكبوت تسلقها فلا يوجد حدود لها إذ يمكنها أن تكون مثلاً جدران من الإسمنت أو الخشب أو الزجاج أو الفولاذ.
علاوة على ذلك، تساعد هذه التكنولوجيا الروبوتات على توليد الكهرباء للعمل بصورة طاقوية مستقلة. أما تطبيقاتها فهي متعددة الجوانب. في المقام الأول، يميل الباحثون الى استخدام هذه الروبوتات في حالات الإغاثة والكوارث الطبيعية. ثم تتجه تطبيقاتهم الى استعمالها في العمليات العسكرية ومراقبة المكاتب والمباني

المصدر : مجلة زيرون

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أحدث إنسان آلي صيني يرسم ويحرك عينيه أيضاً!



ذكرت شبكة الصين الأسبوع الماضي انه تم إطلاق أحدث طرازين من الإنسان الآلي (الروبوت) المحاكي للإنسان من تطوير وتصنيع معهد الأتمتة التابع للأكاديمية الصينية للعلوم وذلك أثناء وضع حجر الأساس للحديقة الأولمبية يوم 9 مايو الماضي، أحدهما تحت اسم (تونغ تونغ) أول إنسان آلي صيني ذي تعابير الوجه بحيث يمكنه أن يعبر عن مشاعره بالعين والحاجب.. والإنسان الآلي الثاني تحت اسم (بي تشي) أول إنسان آلي محاك للإنسان الحقيقي يستطيع أن يرسم أمام الجمهور، ويرمزان إلى أعلى مستوى لتطوير الإنسان الآلي المحاكي للإنسان الحقيقي في الصين. الإنسان الآلي (تونغ تونغ) مزود ببضع عشرات المحركات المؤازرة الصغيرة التي تجعل أعضاء الوجه تتحرك بمختلف الدرجات والسرعات، ومحركين في الرأس يحركانه يميناً ويساراً ويأرجحانه لمساعدة تعابير الوجه الأكثر واقعية في المناسبات المختلفة، ويتحكم الكمبيوتر داخله بأكثر من مئة نوع من التعابير التي تشمل (الابتسام والضحك والغضب والانزعاج والتعجب والتفكير والأسف والفرح والتعب) وحتى أنواع كثيرة من التعابير التي تثير الضحك، وبفضل تقنية التمييز الصوتي يمكنه أن يتكلم مع الإنسان ويصافحه ويحييه.
الإنسان الآلي (بي تشي) والذي يسمى الرسام الفضائي لديه تقنية متقدمة مثل البصر بحيث يميز وجه الإنسان والحركة العالية الدقة، وعينا الروبوت هما كاميرا رقمية ويده ذراع محاكاة للذراع الحقيقية بها مكونات تقنية عالية، وعندما يرسم يأخذ خصائص وجه الإنسان من صور الكاميرا الرقمية ثم يحولها إلى أوامر حركة للسيطرة على يده التي ترسم الصورة على اللوحة، ويمكنه أن يرسم فورا حيوانات مثل الدب والقرد والكانغر والديناصور والأسد وغيرها حسب الطلب، ويرسم صورة الإنسان أمامه في دقائق قليلة، ويعلق الباحثون من المعهد بأنهما يعتبران الأولان من نوعهما في الصين وبهما خصائص في بعض التقنيات المحورية التي يمكن استخدامهما في القاعات لتعميم العلوم على المتاجر ولعب الأطفال حتى، ولهما مستقبل واقع في السوق.

المصدر : صحيفة الرياض

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صور

صور